كلمة معالي الأمين العام
بعد حمد الله وشكره، يطيب لي أن أرحب بكم في موقع المجلس الأعلى للتخطيط، وهو نافذة المجلس للعالم الافتراضي الذي نسعى من خلاله أن يعكس المجلس دوره المرسوم له من قبل المقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – رئيس المجلس الأعلى للتخطيط.
 
لقد تم إنشاء المجلس ليُعنى بوضع الاستراتيجيات والسياسات اللازمة لتحقيق التنمية المستدامة في السلطنة وإيجاد الآليات التي من شأنها تطبيق تلك الاستراتيجيات والسياسات وصولا إلى تحقيق التنوع الاقتصادي والاستغلال الأمثل للموارد الطبيعية والبشرية المتاحة.
 
إن المجلس الأعلى للتخطيط، يسعى أن يكون هذا الموقع نافذة بين المجلس ممثلا بأمانته العامة وبين المجتمع، ليس ليعكس توجهات المجلس وخططه وأعماله فحسب، وإنما ليكون واحة لقاء بين المجلس والمجتمع من خلال رواد العالم الافتراضي، يتم من خلالها تبادل الرأي والمشورة، والعمل معا لخدمة عُمان والرقي بها ورسم رؤية مستقبلها وتحقيق هذه الرؤية لتكون واقعا نعيشه أو تقطف ثماره الأجيال القادمة.
 
إن ولوجكم إلى هذه الصفحة هو لقاء جمع بين مساعينا وتوجهاتكم، وهو مؤشر على توافقنا في هذا الاهتمام، شاكرا لكم مبادرتكم إليه، ومتمنيا أن يكون في محتوى باقي صفحات هذا الموقع ما يقدم لكم فائدة ويسهم في إثراء التواصل الإيجابي بيننا.
سلطان بن سالم الحبسي
الأمين العام للمجلس الأعلى للتخطيط